نائب الرئيس الأمريكي مسرور لإطلاق سراح ولد مخيطير


عبر نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس عن سروره بإطلاق سراح كاتب المقال المسيء للنبي صلى الله عليه وسلم محمد الشيخ ولد امخيطير من سجنه في موريتانيا.


وقال بنس في تغريدة على حسابه في اتويتر إن ولد امخيطير "دافع محمد بشجاعة عن الحرية والممارسة الدينية رغم الضغط الهائل".

وأضاف بنس قائلا: "نحن جدُّ سعداء بالإفراج عنه".

وغادر ولد امخيطير موريتانيا الأسبوع الماضي قبيل تنصيب موريتانيا الجديد.


واعتقل ولد امخيطير في الأيام الأولى من العام 2014 عقب نشره مقالا مسيئا للنبي صلى الله عليه وسلم، وحكمت عليه المحكمة الابتدائية في نواذيبو بالإعدام بتهمة الزندقة، قبل أن تغير محكمة الاستنئاف تهمته إلى الرد، وتحيله للمحكمة العليا للتأكد من صحة توبته.

وأعادت المحكمة العليا الملف لتشكلة مغايرة، وقد خففت هذه التشكلة الحكم لسنتين، وغرامة 60 ألف أوقية، وهي الفترة التي قضى ولد امخيطير أكثر منها خلف القضبان.

وفور صدور الحكم عرفت مناطق مختلفة من البلاد مظاهرات حاشدة.

وأبقت السلطات على ولد امخيطير رهن الاحتجاز حتى الأسبوع الماضي، وهو ما أرجعه الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز لأسباب أمنية، قائلا في مؤتمر صحفي عقده يوم 20 يونيو الماضي أنه لا يمكن أن يقدم حق شخص واحد على أمن 4 ملايين شخص.
الأخبار أنفو

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.