نواكشوط : تكريم الفائزين في مسابقة الابتكار التكنولوجي المالي للبنك المركزي


كرم البنك المركزي الموريتاني، خلال حفل نظمة مساء أمس السبت في نواكشوط، الفائزين في مسابقة الابتكار في مجال تكنولوجيا المالية التي انطلقت في يناير الماضي بمشاركة أزيد من مائة شاب موريتاني تحت شعار "لنبتكر في المالية من أجل موريتانيا".
ويسعى البنك من وراء تنظيم هذه المسابقة إلى مواكبة النمو الاقتصادي الهام الذي تعرفه البلاد والاستعداد لآفاقه المستقبلية الواعدة وتطوير القطاع المالي لتمكينه من مواجهة التحديات وكسب الرهانات.
و تميز الحفل، الذي ترأسه محافظ البنك المركزي السيد عبد العزيز ولد الداهي وحضره عدد من اعضاء الحكومة و لفيف من رجال المال والاعمال، بتقديم جوائز نقدية للثلاثة الاوائل وصلت الى ثلاثة ملايين أوقية قديمة وإمكانية استفادتهم من تمويل مشاريع تصل مليوني أوقية جديدة لكل فائز.

و تضمنت المشاريع الفائزة في المسابقة حلولا لبعض المشاكل الاجتماعية من خلال تسهيل تحويل الأموال و المعاملات النقدية المصرفية السريعة والآمنة.
وهنأ محافظ البنك المركزي، في كلمة بالمناسبة، الفائزين على تأهلهم كما شكر لجنة التحكيم على جهودها الهادفة الى تكييف المشاريع الفائزة مع السياق الموريتاني.
وأوضح أن البنك المركزي الموريتاني يعكف حاليا على تنفيذ مشروع دعم عصرنة البنية التحتية المالية ، إضافة إلى مشروع مكتب المعلومات الائتمانية، مشيرا إلى أن البنك أطلق مؤخرا مشاورات موسعة لإرساء استراتيجية وطنية للشمول المالي.
و تحدث رئيس ديوان محافظ البنك المركزي الموريتاني، السيد سيدي محمد ولد الذاكر عن المسابقة والمراحل التي مرت بها والجهات المشاركة فيها والخبرات التي
و.م.أ

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.