مجلس الوزراء يعترف للمقاومة بالنفع العام و يمنحها مقرا


منحت السلطات الموريتانية يوم أمس خلال مجلس الوزراء إعترافا بالنفع العام للرابطة الوطنية للمقاومة  و منحتها قطعة أرضية لتشييد مقر لها.


و اعتبر بعض المراقبين هذا الإعتراف من طرف النظام الحالي و قبل نهاية مأمورية رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز اعتبرواه فصل من مسلسل رد الجميل لرجال المقاومة و ذلك عبر الإعتراف بتاريخهم المشرف و تثمينا لدورهم في تحرير البلد من براثين المستعمر.

من جهته عبر رئيس الرابطة السيد سعدبوه ولد محمد المصطفى عن غبطه و سعادته بهذه الخطوة التي تأتي في إطار الإنجازات العملاقة لرئيس الجمهورية خلال حقبتيه على رأس السلطة التنفيذية كما قال.

و و صف سعدبوه في بيان أصدرته الرابطة مساء امس رئيس الجمهورية بأنه هو أفضل و أعظم رئيس عرفته البلاد. 

تجدر الإشارة إلى أن جميع الأحكام المتعاقبة على البلد لم تعترف قط إلا بجمعية تضم العاملين القدماء في الجيش الإستعماري الفرنسي و خاصة من أبناء الضفة.



ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.