حركة "محتجون" بنواذيبو تحسس من أجل التصويت لولد بوبكر


دخلت حركة محتجون الداعمة لمرشح التغيير المدني سيدي محمد ولد بوبكر الميدان من أجل التحسيس والتوعية بضرورة صناعة
التغيير الآن الآن وليس غدا وذلك عن طريق الأسواق ومحاورة المارة في شوارع انواذيبو ودخول المحلات والبيوت من أجل إيصال رسالة التغيير إلى أبعد الحدود الممكنة و شرح خطابات وبرنامج المترشح سيدي محمد ولد بوبكر
معتمدين على جهودهم وطاقاتهم الشبابية وخبرتهم الميدانية من أجل صناعة الفارق وإعطاء النموذج المدني والراقي لفرض إرادة الشعوب و الدفاع عن القناعات...
إننا في حركة محتجون انطلاقا من رؤيتنا و قناعتنا بحالة عدم الرضى عن أداء المنظومة الحاكمة على جميع الأصعدة (الصحة والتعليم الاقتصاد والعلاقات الدبلوماسية والحالة الاجتماعية والمعيشية للبلد) 
قررنا أن نمضي قدما في سبيل صناعة التغيير المدني و ترجمة احتجاجنا على الحالة  المزرية للبلد في مجهودات توعوية ميدانيا وافتراضيا و بكل الوسائل المتاحة في عصرنا حتى نحقق هدفنا الذي اتخذناه موقفا يسمو على كل الانتماءات الضيقة هذا الهدف المتمثل في التغيير المدني مع سيدي محمد ولد بوبكر الآن الآن وليس غدا. 
عن حركة محتجون : مسؤول الإعلام محمود الشيباني












ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.