فاتح مايو: الكونفيدرالية الوطنية للعمال تطالب بـ "رفع الأجور" ومراجعة قانون الإضراب


طالبت الكونفيدرالية الوطنية للعمال في عريضتها المطلبية بفتح مفاوضات اجتماعية وطنية تشمل عدة محاور اهمها: الاجور وتشريعات العمل و الاتفاقية الجماعية بما في ذلك مراجعة مدونة الشغل و الاتفاقية الجماعية بما يشمل زيادة الاجور والمرتباتومراجعة ضريبة الاجور والمرتبات وزيادة الحد الادنى للأجور وربط حركة الاجور بتطور الاسعار اضافة الى ملائمة التشريعات الوطنية مع القوانين و المعاهدات الدولية التي صادقت عليها موريتانيا في مجال مكافحة الاسترقاق و مخلفاته.
وسلم الامين العام للكونفيدرالية الوطنية للعمال احمد باب حمادي عرضية مطلبية باسم الكونفيدرالية الى وزير الوظيفة العمومية والعمل والتشغيل وعصرنة الادارة السيد سيدنا عالي ولد محمد خونا بمناسبة العيد الدولي للعمال الذي يصادف فاتح مايو من كل عام.
وتطالب الكونفيدرالية بان تشمل المفاوضات الاطار القانوني لموظفي ووكلاء الدولة و ظروف عملهم بما في ذلك مراجعة قانون الوظيفة العمومية 09- 93 ومراجعة قانون 74- 071 المتعلق بوكلاء التجمعات المحلية ومراجعة الاسلاك المهنية و اصدار النصوص المطبقة لها فضلا عن مراجعة مرسوم 01- 99 و النصوص التنظيمية المحددة للعلاوات  وتحديث الاطار القانوني للفئات العمالية التالية :
عمال المؤسسات ذات الطابع الاداري و عمال التجمعات المحلية و الحمالة و عمال الصيد البحري.
وقال احمد باب وتضمنت العريضة المطلبية للكونفيدرالية بالتزامن مع احتفالات فاتح مايو مراجعة قانون الإضراب في الوظيفة العمومية واصدار النصوص التنظيمية للتفرغ النقابي اضافة الى تحمل الحكومة لجزء من الاقتطاعات الاجتماعية و الضريبية للموظفين. كما طالبت بمزيد من الحكاية الاجتماعية ومراجعة القانون 67 – 039 المتعلق بانشاء نظام الضمان الاجتماعي و النصوص المطبقة له بما يسمح بتحقيق : زيادة مخصصات الاعانات العائلية و المعاشات ومراجعة نسبة اشتراكات العامل ومراجعة قانون المعاشات في الوظيفة العمومية.
وشكلت العريضة المطلبية للكونفيدرالية وثيقة شاملة لما يطمح اليه العمال وطالبت ايضا باستحداث نظام تامين البطالة ووضع  سياسة سكنية و عمرانية تتيح للعمال الحصول على سكن لائق وقطع ارضية لمنظماتهم النقابية واستحداث قانون للتكفل بحوادث العمل للموظفين ووكلاء الدولة استحاث ارضية وطنية للحماية الاجتماعية ورسم استراتيجية اقتصادية وطنية تفضي الى مزيد من فرص العمل وتمكن من دعم القدرة الشرائية للعمال و المحافظة عليها في وجه المتغيرات المحتملة .
وتطالب الكونفيدرالية الوطنية للعمال بتنظيم انتخابات تمثيلية توافقية تكون محل اجماع جميع المركزيات النقابية طبقا لمحضر 2008. كما تطرح فكرة تنظيم لقاء سنوي يجمع رئيس الجمهورية والامناء العامين للمركزيات النقابية لبحث الحالة العامة للعمال.


ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.