خاص: مدرسون بنواذيبو يبيعون قطعهم الأرضية قبل استلامها


ذكرت مصادر خاصة تحدثت لموقع أخبار نواذيبو أن مجموعة من المدرسين بالعاصمة الاقتصادية نواذيبو قاموا ببيع قطعهم الأرضية قبل استلامها من قبل
سلطة منطقة نواذيبو الحرة في حادثة استغربها الكثير من المتابعين نظرا لنضال المدرسين الذي دام قرابة ست سنوات من أجل الحصول على هذه الأرضي.

وأكدت ذات المصادر أن مافيا السمسرة وتجار الأراضي وبعض رجال الأعمال نشطوا خلال الأسابيع الأخيرة للبحث عن من يبيع قطعته الأرضية من المدرسين وهو ما لاقا تجاوبا كبيرا حيث وصل سعر القطعة الأرضية إلى 1مليون أوقية قديمة( 100ألف جديدة) كسعر أعلى للقطعة الأرضية الواحدة .
واعتبر مراقبون للشأن العام بالمدينة أن نضال المدرسين طوال الفترة الماضية تم بيعه للسماسرة وتجار الأراضي وهو ما يتنافى والمطالب التي كانت تقول أن المدرسين بحاجة لقطع أرضية صالحة للسكن .

يشار إلى أن مطلب القطع الأرضية لدى المدرسين أدى بهم إلى التوقف عن التدريس لفترات زمنية وذلك من خلال الإضرابات المتواصلة التي شلت العملية التربوية خلال السنوات الماضية في نواذيبو.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.