عمدة نواذيبو : وجدت المدارس والمستوصفات كما تركتها سنة 2000


انتقد عمدة نواذيبو القاسم ولد بلالي حالة المدارس و والمستوصفات البلديه قائلا  إنه وجد المدارس و والمستوصفات كما تركتها سنة 2000، بنفس الطاولات و نفس الأسرة.

و أضاف ولد بلالي خلال مقابلة بإذاعة نواذيبو أفضل أف أم أن خلال زيارات قام بها للمنشآت التعليمية و الصحية تبين له و أخبره عمال المؤسسات المزورة أنه لم يطرأ عليها شيئ بعد ذهابه عن البلدية سنة 2000.


و أضاف عمدة نواذيبو أنه يلزم على المواطنين و السلطات مراقبة الحالة العامة للمدينة و ذكر الإخفاقات و المطالبة بالإصلاحات.
و هذه هي اول مرة يتحدث فيها عمدة نواذيبو منذ انتخابه على رأس بلدية نواذيبو ( أواخر 2018)  في هذه الإذاعة المحلية الرسمية ، حيث ظل يعتبرها جزءا من ما يرى أنه تحالف مضاد له، كما قال آنذاك.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.