نواذيبو : ارتفاع درجات الحراره و انعدام الأبنية على الشواطئ


تشهد مدينة نواذيبو هذه الأيام ارتفاعا كبيرا في درجات الحرارة ,و تسابق السكان إلى الشواطئ.

و تكاثر المصطافون على شواطئ البحر للتخفيف على انفسهم من وطأة الحرارة الزائدة ، عبر السباحة و مجاورة البحر لساعات طويلة ، و هناك من فضل المبيت في الشواطئ.
و صرح بعض المصطافين في كبانو لمراسل أخبار نواذيبو المتجول ان المنطقة لم تعش مثل هكذا صيفا منذ عقود.
 و طالب البعض الآخر من السلطات ورجال الأعمال إنشاء منتزهات و أبنية لائقة لوقاية الناس من حرارة الشمس.
و أضافوا أنه من غير المقبول ان لا تحتوي شواطئ المدينة إلا على اليسير من المساكن الغالية الأسعار و التي يفوق سعر يوم بها راتب عامل بسيط.
أبو بكر ولد محمود / موقع أخبار نواذيبو

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.